الأربعاء 23 يناير , 2019
لا للكورن فليكس في إفطار أطفالكم

لا للكورن فليكس في إفطار أطفالكم

الكورن فليكس هو من أطعمة الإفطار الشعبيّة الغربية الأصل التي تقوم أساساً على الحبوب المصنّعة، والتي تنتشر بشكل واسع في العالم، ويتمّ صناعة رقائق “الكورن فليكس” عادةً بواسطة تحميص حبوب من الذرة المعالجة، وأوّل من ابتكر هذه الحبوب كغذاء هو “جون هارفي كِلوق” في العـ1894ــام، وقد حظيت حبوب الإفطار بشعبيّة كبيرة بين المرضى وتوسّع الإخوان “كلوق” في إنتاج رقائق الذرة، ومُنحت براءة الاختراع لعملية التصنيع في العام 1896.

ولـ”الكورن فليكس” أنواعاً متعددة، ومتنوعة؛ فمنه الملوّن والذي يأتي بصبغات الفواكه ونكهاتها، ومنه ما يحمل نكهة العسل وتغليفته، ومنه المصنوع من الشوفان والحبوب الكاملة، بالإضافة لنكهات أخرى من قبيل القرفة والزنجبيل وغيرها.

ويحظى فطور “الكورن فليكس” بشهرة واسعة عالمياً، ويُعتقد أهميته الصحيّة في ثقافات متنوعة، بالإضافة لكون هذا الفطور يمنحك الشعور بالامتلاء، ويسهّل الإخراج، كما أنّه سهل التحضير، وسريع، وغير مكلف، ويرغب في تناوله الصغار والكبار، ورغم شهرته العالميّة إلا أنّ هناك تحذيرات للآباء من اعتماد “الكورن فليكس” كوجبة إفطار لأطفالهم.

احذروا …لا للكورن فليكس في إفطار أطفالكم :

لا للكورن فليكس في إفطار أطفالكم

ذكرت صحيفة “صن، Sun” البريطانيّة: أنّ السلطات الصحيّة البريطانية تتّجه إلى تحذير الآباء من تقديم رقائق الذرة والشوكولاتة المحلّاة لأطفالهم على وجبة الإفطار.

وبحسب المصدر “Sun”، فإنّ التوجيهات المتوقّعة لهيئات الصحة في بريطانيا، ستنصح الآباء بتجنب تحضير فطور أبنائهم من رقائق “الكورن فليكس” التي تحظى بإعجاب معظم الأطفال، بالنظر إلى مضاعفاتها الصحيّة الخطيرة.

وتوصي الإرشادات الجديدة لهيئة الصحة العامة:

بتقديم بدائل صحيّة في وجبة الإفطار، تحتوي على نسبة أقل من السكر، في محاولة منهم لتقليل فرص إصابة الأطفال صغار السن بالسمنة.

كما ينصح خبراء الصحّة بتقديم العصائر، والمكسرات، والبيض والزبادي ومنتجات القمح المفتت، ومنتجات الحليب قليلة الدسم للأطفال بدلا من رقائق الذرة المحلاة في وجبة الإفطار، خاصّة أنّ البيانات الصحية تنبّه إلى أنّ طفلا واحدا من كل 3 يكملون دراستهم في المرحلة الابتدائية في “بريطانيا” وهم يعانون من السمنة.

ويقول خبير التغذية “أليسون تيدسون”: إنّ من شأن هذا التغيير في وجبة الإفطار أن يؤدي إلى تقليل كميات السكر الذي يجدونه الأطفال في رقائق الإفطار “الكورن فليكس”.

وأظهرت بيانات صحيّة في بريطانيا، أنّ الطفل الواحد قد يتناول ما يعادل “4 مكعبات” زائدة من السكر يومياً إذا تناول “الكورن فليكس” في الفطور، مقارنة بالحد المسموح به من السكر يومياً عند الأطفال، وعندما يستهلك الطفل السكر بهذه الكميّة، فإنّ هذا يعني أنّه سيكون قد استهلك في عامه “العاشر” ما يفترض أن يستهلكه في 18 عاماً كاملة.فقرة

وبهذا يسبّب “الكورن فليكس” زيادة في الوزن عند الأطفال؛ لاحتوائه على نسبةٍ كبيرة من السكريّات، والتي تزيد من تخزين الدهون في الجسم، وبالمقابل يحتوي على نسبةٍ قليلة جداً من البروتينات التي تجعله من الوجبات الخفيفة، والتي لا تدوم إلا لفترة بسيطة، ثمّ يعود بعدها الشعور بالجوع، فلا يمكن اعتماد “الكورن فليكس” كوجبة إفطار صحيّة تمدّ الأطفال بالطاقة والحيويّة طوال اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × ثلاثة =