معرض باريس للشوكولاتة

أزياء من الشوكولاتة في معرض باريس للشوكولاتة

تعدّ الشوكولاتة من المأكولات المحبّبة في العالم، وتدخل في تركيب الكثير من الحلويّات المختلفة الأشكال، والألوان مثل: المثلّجات، والكاتو، والكوكيز وغيرها. كما تستخدم الشوكولاتة أيضاً في إعداد بعض المشروبات مثل: شراب الشوكولاتة الساخنة.

وتشتهر بعض البلدان بإنتاج الشوكولاتة، واستهلالكهم لها، ومنها: بلجيكا وسويسرا وألمانيا، وفرنسا، فيكثر في تلك البلدان وجود محلّات للشوكولاتة الفاخرة، وهي محلّات تقليديّة تجذب السيّاح من كافّة أنحاء العالم، وفرنسا هي المكان المفضل للعشّاق، وأيضاً لمهووسي الشوكولاتة، وتعدّ مدينة “تان ليرميتاج” الريفية من أشهر المدن الفرنسيّة في تصنيع الشيكولاتة الفرنسية، فهى موطن أشهر وأمهر صنّاع الشوكولاتة فى العالم، وتضمّ مدرسة لتخريج صنّاع الشوكولاتة المهرة للمطاعم والحفلات.

فيما تتنوّع معارض الشوكولاتة الفرنسية، خاصة في العاصمة “باريس”، إذ تضمّ تحفاً وتماثيل مصنوعة من الشوكولاتة السوداء، والملوّنة، كما نظّمت “باريس” سابقاً للسيّاح تجربة الإبحار بقوارب مصنوعة من الشوكولاتة.

– أزياء من الشوكولاتة في معرض باريس للشوكولاتة:

معرض باريس للشوكولاتة

وقد شهدت فرنسا عرضاً للأزياء المزيّنة بالشوكولاتة حلوة المذاق، وذلك في افتتاح معرض باريس للشوكولاتة ، في دورته 24، وهو الحدث الأكبر من نوعه بالعالم، وأُقيم في العاصمة “باريس” بمعرض صالون “دو شوكولا” وقد ضمّ 15 ثوباً مصنوعا من الشوكولاتة، واستمرّ معرض صالون “دو شوكولا” حتى 1/ Nov بمشاركة 500 عضو من 60 دولة، كما اشتمل المعرض ندوات، وجلسات تذوّق، وعروضاً أخرى.

وتعاون مصممو أزياء ومنتجون للشوكولاتة في إبداع أزياء مزيّنة بالشكولاتة الدّاكنة، والبيضاء؛ لتقديم قطع الثياب مواجهين بذلك تحدياً رئيساً في تثبيت قطع الشوكولاتة في مكانها باستخدام الصمغ والأسلاك مع الحرص في الوقت ذاته على أن تكون الملابس مريحة للعارضات.

-مشاركة المشاهير في عرض أزياء الشوكولاتة:

معرض باريس للشوكولاتة

وفي عرض أزياء غير تقليدي شاهده جمهور غفير تجاوز ألف شخص، شاركت في عرض أزياء الشوكولاتة مذيعات بالتلفزيون الفرنسي، وممثلات وراقصات تمايلن بملابس بمنتهى الأناقة مزيّنة بقطع من الحلوى المصنوعة من السكر، كما أطلت عارضات أزياء شقراوات وسمراوات على أنغام الموسيقى الراقصة، بفساتين من الشيكولاتة؛ ليبهرن العالم بأسره على ممشى الأناقة بباريس.

وقالت المصممة الكولومبية ماريا لويس أوتيز:

معرض باريس للشوكولاتة

إنّها استخدمت تقنية نسج تقليدية، وزُينت الأزياء بـ”زهور الأوركيد” المصنوعة من الشوكولاتة، مشددةً على أهميتها، في اعتماد الشوكولا الداكنة والشوكولا البيضاء.

وأضافت ماريا:

“اشتغلت على الألوان. الشوكولاتة الداكنة والشوكولاتة البيضاء. تقنية النسج التي لها دور أيضاً في لفت الأنظار”.

ويقول المؤسس المشارك لمعرض باريس للشكولاتة:

“إنّ هدف العرض هو إثبات أنّ الشكولاتة التي تلعب دوراً كبيراً في الثقافة الفرنسيّة تلهم الإبداع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 + أربعة عشر =