فيروس هانتا الرئوي

انتشار واسع لعدوى قاتلة تنقلها الفئران سميت بمتلازمة فيروس هانتا الرئوي .

ينتقل فيروس هانتا الرئوي (HPS) إلى البشر عبر لعاب القوارض، مثل الفئران أو عبر بولها أو برازها أو استنشاق الهواء الملوث برذاذ لعاب هذه الحيوانات القارضة، وقد ينجم عن ذلك أمراض فتاكة بالإنسان.

عدد الإصابات بمتلازمة فيروس هانتا الرئوي :

وصل عدد الإصابات بالعدوى القاتلة فيروس هانتا الرئوي والتي تنشرها الجرذان إلى مستويات قياسية في مستشفيات بريطانية لتبلغ أضــ3ـعاف المستوى الذي كانت عليه قبل 3 سنوات من اكتشافها.

 

وتبيّن بيانات الصحة العامة في بريطانيا:

أنّ هناك 87 حالة للمرض في عــ2017ـام ، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 21% مقارنة بالرقم المسجل عـ2016ـام، وبلغ متوسط عدد الحالات المؤكدة منذ عام 2002، ستون إصابة وفقا لـ” Public Health England”.

ويمكن أن تتسبب العدوى بالإصابة بفشل عضلي يهدد الحياة، ويُعتقد أنّ ما يصل إلى 5% من الحالات ممكن أن تكون مميتة؛ ولكن العلاج ممكن باستخدام بعض “المضادات Antibiotics”.
ويشير الارتفاع الحاد في انتشار وباء “البريميات “Weil’s disease التي تنتشر بواسطة “القوارض”، إلى مهاجمة أعضاء في جسم الإنسان، ويمكن أن يؤدي إلى الوفاة؛ لصعوبة تشخيصها ممّا أدّى إلى تزايد الحاجة لسموم أقوى للقضاء على “وباء الجرذان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر + عشرين =