الثلاثاء 18 ديسمبر , 2018
القلق و هشاشة العظام

العلاقة بين القلق و هشاشة العظام .

من الطبيعي أن يقلق الإنسان على حاضره، ومستقبله، ويفكّر فيه؛ ليتجنّب مخاطر يمكن حدوثها؛ ولكن أحياناً يتطوّر ذلك ليصبح مرض نفسي “Psychiatric illness” يتراوح بين الشدّة، والضعف، وكما نعلم أنّ الكثير من الأمراض العضويّة سببها نفسي، وتحديداً يؤثر “القلق المفرط” على هُشاشة العظام . فما العلاقة بين القلق و هشاشة العظام .

العلاقة بين القلق و هشاشة العظام :

وذلك حسب دراسة حديثة توصلت إلى أنّ القلق قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض تسبب هشاشة العظام، خاصة لدى النساء.

والسبب الرئيسي وراء إصابة النساء بهشاشة العظام، وترققها بنسبة أكبر من الرجال هو هبوط مادة “الأستروجين “Estrogen عند السيدات اللاتي تجاوزن سن الأربعين.

وشرح الأطباء أنّه تحت الضغط النفسي، يقوم الجسم بإنتاج هرمون يسمى “الكورتيزول Cortisol”، وزيادة نسبة هذا الهرمون في الجسم يؤدي إلى خلل بنظام السوائل التي تساعد على تقوية العظام وتوازن عملها.

 

وأوضح الدكتور أنطونيو كاتالانو المسؤول عن الدراسة:

“أنّ النساء اللواتي يتعرضن لضغوطات كثيرة، ويقلقن بشكل مستمر، هنّ أكثر عُرضة لترقق العظام، واتباع سلوكيات صحية سيئة، مثل: التدخين، أو النظام الغذائي السيء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 2 =