الثلاثاء 18 ديسمبر , 2018
عملة بيتكوين

عملة بيتكوين الرقمية يُحكم عليها بالحظر من قبل شركة غوغل .

أعلن عملاق البحث “غوغلGoogle” حظر جميع الإعلانات المتعلقة بالعملات الرقمية، والإلكترونية ومنصّات تداولها، وعلى قمتها “عملة بيتكوين ” ابتداءا من شهر يونيو القادم.

قرار شركة قوقل بحظر عملة بيتكوين :

أُتخذت هذا القرار وفقاً لسياسة جديدة رسمتها قوقل، تقضي بمنع بث إعلانات العملات غير الرسمية؛ لمحاولة القراصنة إنشاء تعليمات برمجية من خلال الاعلانات، تتيح لهم استخدام أجهزة حاسوب المتصفّحين؛ للبحث عن العملات المُشفّرة.

وقد ألغت “Google” العام الماضي 2017، مايقارب (3 مليار) محتوى خلق وجوده التعدّي على سياسته الإعلانية.

قرار الفيس بوك بحظر عملة بيتكوين :

في يناير الماضي أمضت الشركة العالمية “Facebook” على قرار منع عرض جميع الإعلانات المتّصلة بالعملات غير المرئية.

ومنعت ظهور المحتويات الإعلانية؛ لتعلّقها في الغالب بوسائل ترويجية مضللة تستخدم للكذب، ولكسب (مستثمرين) آخرين.

 

وعن مفهوم عملة بيتكوين “Bitcoin” التي ظهرت للمرّة الأولى في عام 2009، تمّ ابتكارها من قبل مجموعة أو شخص تحت مسمى مجهول “ساتوشي ناكاموتوSatoshi Nakamoto” قدّمت ضمن نموذج بحثي عام 2008، لتكون عملة إلكترونية

أولى غير ملموسة تعمل بنظام المعاملات المباشرة ” Peer-to-peer” بين مستخدم ، وآخر دون وسيط .

وبالنظر إلى أنها عملة رقمية، يمكن مقارنتها بالعملات التقليدية مثالاً (الدولار أو اليورو)؛ ولكن بوجود فوارق بينهما (كعدم وجود هيئة تنظيمية رسمية تقف خلفها).

ولتّأكد من صحة مبادلات عملة بيتكوين “Bitcoin” يتمّ عبر عُقد الشبكة، وتسجيلها في دفتر حسابات موزع وعام يسمى (سلسلة الكتل).

ويهدف القائمون على عملة بيتكوين “Bitcoin” تحويل الاقتصاد العالمي بذات الأسلوب التي غيّر بها الويب طرق النشر.
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − 8 =