الصور ثلاثية الابعاد للجنين

الصور ثلاثية الابعاد للجنين تمكن المرأة الحامل من احتضان طفلها قبل ولادته .

ما يُقلق “المرأة الحامل” دائماً هو صحة جنينها، عندما يكون داخل أحشائها، وتُخمّن باستمرار إن كان مكتمل الخليقة أو سيعاني من نقص ما؛ واليوم بفضل علماء في روسيا تمّ ابتكار مُجسّم حقيقي للجنين المنتظر بـإلتقاط الصور ثلاثية الابعاد للجنين .

 

يُصنّع النموذج بكل ما يطابق الطفل قبل الولادة؛ لكي تستطيع الحامل ضمّ مولودها قبل أن تراه.

وتعتمد الشركة المبتكرة على جهاز “السونارUltrasound” المختصّ في رؤية الجنين عند المرأة؛ لطباعة نسخة أصلية عن الطفل في مجسم ثلاثي الأبعاد يشمل جميع التفاصيل.

 

وبحسب الصحيفة البريطانية “Daily Mail” قال العلماء:

“الغاية من الفكرة إيضاح التشوهات الجسدية التي يمكن أن يعاني منها الجنين، وكذلك إعطاء لمحة مبكّرة عن هيئته المتكونة التي ينتظرها والديه لاحتضانها”.

بدأت بالابتكار “إيفان جريدن” مؤسسة شركة “Embryo 3D” التكنولوجية الروسية؛ لإعانة رفيقتها أثناء فترة الحمل، وقالت: “كانت لدي صديقة قلقة جداً على صحة طفلها، وتطلب دائماً أن تراه، والنظر إليه بالسونار لا يكفيها، وإن كانت عدّة مرات في اليوم؛ لذا فكرت في نسخ الجنين”.

 

وأضافت:

” كانت النماذج المنسوخة على شكل الجنين في البداية من البلاستيك فقط؛ ولكن الآن نحن قادرون على تمثيل النماذج من (الجص Plaster) وتغطيتها بالمعادن الثمينة” و(الجصّ) مادة لونها أبيض تنتج من الأرض يتم تسخينها لتشكيل المجسّم المطلوب.

 

ويُركّز التصميم في الغالب على تفاصيل مثل:

(شكل أصابع اليد، والقدم وحتى ملامح الوجه).

وتعُدّ النماذج المادية، والملموسة هي الخطوة التالية ( لتقنيات التصوير Three-dimensional ) المعقدة، والمفصلة التي طوّرها علماء من “البرازيل” في عام 2016، والتي أتاحت للآباء برؤية صور واقعية لأطفالهم الذين لم يولدوا بعد.

 

وذكرت أحد الحوامل التي طلبت مجسّماً لطفلها تُدعى “روكو”:

“شعرت بإحساس غريب، ومذهل عند لمسي نسخة جنيني المتجسّدة في النموذج، أظنُّ أنّها فكرة رائعة لضمّ طفلي قبل خروجه”.

تعليق واحد

  1. Raouf Kablan

    ممتاز كل الشكر لي معد التقارير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − 10 =