مسلسل جسور والجميلة الحلقة الثامنة

مسلسل جسور والجميلة الحلقة الثامنة وأهم الأحداث التى دارت فيها .

وصلت سوهان إلى بيت جسور , دقت الجرس عندما فتح جسور الباب تفاجئ بوجودها , في ذلك الأثناء كانت بانو وأبنها

موجودين في بيت جسور , فاعتقدت أن الطفل ابن جسور , لكن الطفل كان ينادي أين ابي أريد أبي , فأيقنت أنه ليس أبن

جسور بعد ما شرحت لها بانو وضعها و أنها انفصلت عن زوجها حديثا وأتت لتقيم عندا جسور .

 

 

وصلت جاهدة إلى المستشفى , طلبت من الممرضات أن تبقى مع الدكتور بمفردهم , طلبت من الدكتور أن يساعدها

وقالت له أنها ليست حامل وتريد ان يخبر الجميع أنها بيخير هي وجنينها , رفضة الدكتور في البداية لكن عندما قابل

تحسين وكورهان لم يستطيع أن يقول الحقيقة , وقال لهم أنها بخير و الجنين أيضا ,

 

 

سيطرت شكوك كورهان على غضبه , مما جعله يذهب إلى البيت ويترك جاهدة في المستشفى بعد أن اطمئن عليها

عندما عاد إلى البيت قالت له الخادمة أن هاتف السيدة جاهدة طول الوقت كان يرن وعندما أعطت الهاتف إلى كورهان

تفاجئ كورهان وقال أنه ليس هاتفها وتأكد بعدها أنه لديها هاتفا سريا, حاول أن يفتحه لكن لم يستطيع قام بإحضار شخص

 

يفك شيفرة الهاتف لكي يتأكد مع من كانت تتحدث طيل الوقت عندما أتصل برقم , وكان يتوقع أنها تخونه , لكن وجدها

فتاة . حول أن يعرف من تكون لكن كذبت عليه وقالت بأنها مدرية جاهدة أثناء الحمل

 

 

خرجت للعشاء مع جسور وقضوا وقتا رائع , في ذلك الأحين يتصل بها تحسين ويخبرها عن جاهدة , تفاجئة وقالت له

غدا صباحا سوف أتى إلى المستشفى .

 

طلبت جاهدة أن يحضروا لها ملابسها و هاتفها , فقام كورهان بإحضار الأغراض وباقة ورد للاعتذار و أعطاهم إلى

كمال . كان تحسين هناك وقرر أن يبقى لكي يسمع صوت نبضات قلب حفيده . أسرعت جاهدة الاتصال بجوليا لكي تأتي

وتنقض الوضع … تابعوا الحلقة القادمة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية − خمسة =