الثلاثاء 16 أكتوبر , 2018
قلوب الشباب

قلوب الشباب معرضه للشيخوخة قبل هرم أصحابها .

حيث ظهرت دراسة حديثة فحواها أن واحد من قلب كل 10 رجال في بريطانيا أكبر من عمره الواقعي ، وهو السبب الذي يذهب بهم إلى وفاتهم جراء الأمراض القلبية. والنتائج كانت بعد اختبار أجري على 1.2 مليون من الرجال والنساء جاؤوا اختياري للمساهمة في حملة للصحة العامة في انجلترا ،وقامت الدراسة بين منظمات خيرية في بريطانيا متخصصة بأمراض القلب والصحة العامة .

 

نتائج الدراسة :

كشفت نتائج الدراسة أن قلوب الشباب (الرجال) الذي يبلغ عمرهم الخمسين أكبر من عمرهم بعشرة أعوام بنسبة 11%. وأكدت أن من ظهر له أنه يملك ” قلب مسن ” سيجد نفسه معرض للجلطات والسكتات القلبية وأمراض أخرى مثل الذهان والسكري والكلى . شهريا 7.400 شخص يتوفون نتيجة إصابتهم بالجلطات وأمراض القلب في بريطانيا.

 

وصرح أحد المشاركين في الدراسة البروفيسور المختص في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية “جيمي وترال ” في ” بابليك هيلث انجلند ” (بي اتش أي) ” ضرورة السعي على أن تكون أعمار قلوبنا موازية لأعمارنا الحقيقية ، ولا يجب الانتظار حتى نبلغ العمر المتقدم لنبدأ في تجنب أمراض القلب والجلطات ”

 

وحسب ما أشار لوكالة “برس اسوسيشن ” أن الاختبار الالكتروني التي قامت به الدراسة ، كان يعطي نتيجة فورية لتوقعات حدوث جلطات وأمراض القلب دون اللجوء إلى زيارة طبيب . والاختبار يجرى على كل من مضوا سن الثلاثون ، ومتاح على الانترنت في موقع (بي اتش أي) ، ويقوم بالمقارنة حسب البيانات التي أدخلها الشخص ، وحالته التي من المفترض أن يكون عليها في مثل عمره .  وأشار دكتور ” مايك نابتون ” من منظمة ( بريتش هارت فاونديشن ) ” إن فحص عمر القلب هو الإجراء السهل والسريع ، لتقدير عدد السنوات التي سيعيشها الإنسان بصحة جيدة “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد + 12 =